ما هي تقنية NFT وطريقة إنشائها

ما هي تقنية NFT؟ أو الرمز الغير قابل للاستبدال؟ حيث هو وحدة بيانات مميزة ومخزنة على سجل بيانات أو blockchain تستخدم لتمثيل العناصر القابلة للاستنساخ بسهولة مثل الصور وملفات الفيديو ومقاطع الصوت وأنواع أخرى من الملفات الرقمية كعناصر فريدة.

كما يتم ذلك باستخدام تقنية ال blockchain لإثبات ملكية مؤكدة أو عامة، وتتميز هذه الرموز عن غيرها من العملات الرقمية بأنها غير قابلة للاستبدال. وذلك، على الرغم من أنها ترتبط ارتباط وثيق بالعملات الرقمية.

كذلك نمت الفائدة والقيمة الرقمية الخاصة بال الرموز الغير قابلة للاستبدال بشكل ملحوظ مع تزايد الاهتمام بالعملات الرقمية.

وفي هذا المقال من منصة عتيق سأقوم بسرد تفاصيل “ما هي تقنية NFT وكيفية إنشائها؟” وتداولها بين المستخدمين وكذلك أهم المميزات والتسهيلات التي تقدمها للمستخدمين.

تقنية NFT وهي اختصار لكلمة “Non-fungible tokens”، والتي تعني الرموز الغير القابلة للاستبدال (NFTs)، ويتم إنشاؤها بشكل عام باستخدام نفس نوع البرمجة المستخدمة في العملات المشفرة.

بعبارات بسيطة، تعتمد أصول التشفير هذه على تقنية blockchain. كما لا يمكن تبادلها أو تداولها بشكل مكافئ مثل أصول التشفير الأخرى. وأقصد هنا مقل عملات “Bitcoin” أو “Ethereum”.

وعند السؤال عن ما هي تقنية NFT أو الرموز الغير قابلة للاستبدال سأجيب بوضوح:

يمثل مصطلح NFT بوضوح أنه لا يمكن استبداله، وذلك لأنه يحتوي على خصائص فريدة، حيث أن العملة المادية والعملات المشفرة قابلة للاستبدال، مما يعني أنه يمكن تداولها أو تبادلها مع بعضها البعض بكل سهولة.

وفيما يلي سأذكر لك عزيزي القارئ الميزات الرئيسية لتقنية NFT الرموز الغير قابلة للاستبدال:

  • تعتبر تقنية NFT أصل رقمي يمثل مقتنيات الإنترنت مثل الفن والموسيقى والألعاب بشهادة أصلية تم إنشاؤها بواسطة تقنية blockchain التي تقوم عليها Cryptocurrency.
  • فريد لا يمكن تزويره أو التلاعب به بطريقة أخرى.
  • التبادل تتم عمليات تبادل NFT مع العملات المشفرة مثل Bitcoin على مواقع متخصصة.
  • تمكنك من شراء وبيع وتخزين 10000 قطعة مقتنيات مع إثبات الملكية.
ما هي تقنية NFT وطريقة إنشائها
كيف تعمل تقنية NFT

بعد شرح فكرة المقال ما هي تقنية NFT الرموز الغير قابلة للأستبادل وطريقة إنشائها، دعني أحدثك قليلًا عن كيف تعمل تقنية NFT الرموز الغير قابلة للاستبدال.

حيث تعمل تقنية NFT مثل الرموز المميزة للتشفير، لكن على عكس العملات الرقمية فهي غير قابلة للتبادل بشكل متبادل. كما أن كل رمز قد يمثل أصلًا أساسيًا مختلفًا وبالتالي يحمل قيمة مختلفة.

كما قلنا سابقا أن الرموز الغير قابلة للاستبدال NFT تكون مشفرة باستخدام تقنية ال blockchain، حيث تضمن عملية التشفير هذه وجود توقيع رقمي يستخدم لتتبع مليكة تقنية NFT.

ومع ذلك يمكن للروابط التي تستخدم لتتبع تفاصيل مثل مكان تخزين العمل أن تموت، كما يجب ذكر أن تبادل الرموز الغير قابلة للاستبدال NFT لا يتضمن تبادل حقوق الملكية الفكرية.

دخلت تقنية NFT الرموز الغير قابلة للاستبدال منذ بدايتها في الكثير من المجالات، لما توفره من طرائق للربح عن طريق تحديد مليكة للمبتكر بطريقة يمكن نقلها للمشتري وتحقيق الربح منها.

كذلك دخلت تقنية NFT مجال الألعاب لتحقق آمال الكثير من اللاعبين بالربح عن طريق اللعب، ولعل من أبرز الأمثلة على ذلك هو لعبة APXEI INFINITY ولعبة CryptoKitties التي لاقت نجاحًا باهرًا حيث بنيت الشخصيات فيها باستخدام تقنية الرموز الغير قابلة للاستبدال NFT.

مما أتاح للاعبين تسمية هذه اللعبة بالمشروع الصغير، حيث يمكن أن تشتري شخصية وتطورها ومن ثم بيعها لشخص آخر يريد أن يبدأ.

وبالإضافة إلى أن اللعبة أتاحت خاصية تكاثر الشخصيات مما سهل تشكيل المردود أي أن اللعبة نفسها هي لعبة مولدة من أجل تقنية الرموز الغير قابلة للاستبدال NFT.

كذلك تم استخدامها في مجال الموسيقى فقد استخدمها الموسيقيين لترميز ونشر أعمالهم كرموز غير قابلة للاستبدال حيث استغل بعضهم هذه الفرصة لتعويض الدخل المفقود جراء جائحة “فايروس كورونا كوفيد-19”.

والتي وجهت أنظار الكثير من البشر نحو العملات الرقمية والعمل عبر الإنترنت، وحين نتكلم عن العمل عبر الإنترنت لا بد أن نذكر الفن الرقمي الذي يعد الشكل المبكر لتقنية الرموز الغير قابلة للاستبدال NFT.

كما أن تقنية NFT ومنذ بدايتها تغلغلت في العديد من المجالات المختلفة، مثل: الرياضة، بدأ بعض اللاعبين بترميز عقودهم مع الأندية التي يلعبون بها باستخدام هذه التقنية.

كذلك دخلت أيضًا مجال السينما والأفلام والعديد العديد من المجالات الأخرى، ولا يزال البعض يتوقع أن تدخل هذه التقنية في مجالات أكثر وتصبح جزءًا رئيسيًا من العالم الافتراضي METAVERSE الذي يسير بنا التطور نحوه.

ما هي تقنية NFT وطريقة إنشائها
كيفية إنشاء NFT؟

لا بد أنك تتساءل عزيزي الزائر عن طريقة إنشاء NFT بكل سهولة، هذا أمر طبيعي بعد التعرف على ما هي تقنية NFT؟ فيما يلي سأعرفك على طريقة إنشاء الرموز الغير قابلة للاستبدال.

حيث هناك العديد من المنصات والمواقع التي تدعم الرموز الغير قابلة للاستبدال NFT، كما تتيح للمستخدمين إنشاءها. ومن أبرز هذه المواقع:

  • موقع opensea الذي يعد منصة تبادل وإنشاء لرموز تقنية NFT والمليء بالأعمال الفنية للكثير من الفنانين.
  • كما لا يمكن نسيان موقع SuperRare الذي يحتوي على ما وصف بالتحف الحقيقية.

طريقة إنشاء NFT:

  • من أول خطوات طريقة إنشاء NFT هو التسجيل في أحد هذه المواقع التي ذكرناها.
  • كما يجب بعدها إنشاء محفظة رقمية عبر برنامج METAVERSE.
  • من ثم ربط هذه المحفظة مع حسابك على المواقع السابقة، وتحميلها بالقليل من الإيثيريوم ETH وهي عملة رقمية سهلة التبادل مصممة بطريقة ال blockchain.
  • وذلك لكي يتيح لك الموقع إنشاء أول رمز غير قابل للاستبدال NFT.

بعدها بإمكاننا القول هنيئا لك فقد أصبحت قادراً على إنشاء وتبادل هذه الرموز التي يمكننا وصفها بالثورية.

في البدايات المبكرة للرموز الغير قابلة للاستبدال NFT كانت مجرد فكرة يريدها الكثير من صانعي البصريات الإلكترونية بشدة، كما قد يظن البعض أن فكرة هذه الرموز هي فكرة حديثة جدًا.

ولكن على العكس، فقد صمم أول رمز NFT في عام 2014، من قبل كيفين ماكوي واشتراه أنيل داش رائد الأعمال الأميركي خلال عرض تقديمي مباشر في المتحف الجديد في مدينة نيويورك.

كما تم بعدها في عام 2015 إطلاق مشروع مشترك بين مطوري الرموز الغير قابلة للاستبدال NFT، ومطوري الإيثيريوم في أول مؤتمر لمطوري الإيثيريوم بعد ثلاث شهور فقط من إطلاق Ethereum blockchain، حيث في ذلك الوقت لم يحقق المشروع نجاحًا كبيرًا.

انفجار الوعي العام لتقنية NFT

في الحديث عن ما هي تقنية NFT، بدأ الوعي العام لتقنية الرموز الغير قابلة للاستبدال بالازدياد في عام 2017 بعد نجاح لعبة CryptoKitties وهي لعبة قوامها تبني القطط الافتراضية والمتاجرة بها، حيث بيعت بعض القطط بما يزيد عن 10000 دولار لكل منها.

أما في عام 2021 فقد زاد الاهتمام في تقنية NFT بشكل كبير بسبب مبيعات رفيعة المستوى مثل مقطع فيديو NBA Top Shot لـ LeBron James مقابل 208،000 دولار.

كذلك ألبوم 3LAU مقابل 11.7 مليون دولار، مما أدى إلى زيادة الطلب بشكل كبير عليها، وتم بدء مشاريع كثيرة متعلقة بتقنية NFT منها ألعاب، ومنها منصات تبادل أعمال فنية، وموسيقية، أو مقاطع فيديو.

كما كان العديد من المستثمرين على استعداد لدفع مبالغ عالية لتأمين وترويج الرموز الغير قابلة للاستبدال.

كذلك توقعوا أن تكون أكبر المقتنيات وأكثرها ربحية في المستقبل، وبذلك أصبحت الرموز الغير قابلة للاستبدال واحدة من أهم المصطلحات المستقبلية والثورية في وقتنا هذا.

ما هي تقنية NFT وطريقة إنشائها
ما هي تقنية NFT الرموز الغير قابلة للاستبدال؟

في الواقع إن الرموز الغير قابلة للاستخدام تشبه وبشكل كبير العملات الرقمية، ولكن مع القليل من الاختلافات كما تحدثنا سابقًا.

حيث أن كل رمز يمكن أن يحصل على قيمته النقدية الخاصة، لكن الاختلاف الحقيق هو أن العملات الرقمية يتم تقييمها حسب القيم السوقية والبورصة والعرض والطلب ومحدودية الكمية.

أما تقنية NFT فهي تكسب قيمتها من المتبادلين، أي أن اسم المبتكر وشهرته والقيمة الفنية للعمل قد تكون من العوامل المهمة في تحديد القيمة النقدية للرمز.

كما بالإمكان اعتبار قاعدة المعرفة والجمهور المتابع للمبتكر كعامل مهم في التأثير على قابلية المشتري لدفع مبالغ كبيرة مقابل العمل.

وفي ختام مقالنا “ما هي تقنية NFT وطريقة إنشائها” المقدم من منصة عتيق نكون قد تحدثنا به عن أهمية الرموز الغير قابلة للاستبدال، وكيفية تبادل رموز تقنية NFTs، وما هي المميزات والتسهيلات التي قدمتها للمستخدمين، وما الذي يميزها عن غيرها من التقنيات المربوطة بتقنية ال blockchain.

منصة عتيق